بلا طول سيرة: الحلقة 51 - الجزء 1

[2015-12-11]
ايللا تمشي
ايللا تمشي
ايمان عيتاني
ايمان عيتاني
جسر جل الديب
جسر جل الديب
رجل العام: اقتصاد واعمال
رجل العام: اقتصاد واعمال

في بداية هذه الحلقة من "بلا طول سيرة" قال زافين ان فريق البرنامج اتخذ قرارا بالامتناع عن تناول الشأن السياسي كما هي العادة في بداية الحلقة، واستبدال الفقرة السياسية بشكاوى واتصالات الناس "وذلك لانو كلو عل فاضي" كما قال.

في مطلع الحلقة اتصل زافين بالسيد حسان طنوس والد الطفلة ايللا طنوس، التي فقدت اطرافها نتيجة ما يعتبره الاهل اهمالا او خطأ طبيا، والتي تسببت قضيتها الى اثارة اعلامية وخلاف حاد بين وزارة الصحة ونقابة الاطباء. وفي جديد وضعها الصحي اعلن الاب ان ايللا وقفت اخيرا على رجليها بعد وضع الاطراف الاصطناعية في رجليها للمرة الأولى في أحد مستشفيات فرنسا. حسان طنوس شرح كيف تقبلت ايللا الاطراف الجديدة، مشيرا الى ان العلاج طويل، مبديا اسفه لان القضاء لم يصدر بعد اي قرار في هذه القضية، مبديا خشيته من تمييع القضية.

غرفة العمليات خصصت لمتابعة الشكاوى والقضايا التي وردت على الخط الساخن. والبداية مع قصة انتصار المرعبي وزوجها علي الرشيدي الذي يشكو من ان زوجته تركت بيتها واهملت اولادها، وطلب من زافين التدخل والمساعدة على حل الخلاف الزوجي، فيما الزوجة تتكلم على عنف تعرضت له على يد الزوج مؤكدة انها لن تعود اليه. لجأ الطرفان الى الجمعيات التى تنظم حملات للحماية من العنف والى المحاكم الشرعية ومكاتب وزارة شؤون الاجتماعية في الشمال ولم يجدا اي مساعدة. ثم وقفة مع شكوى من المشاهد غاني عجيب الذي يعتبر انه تعرض للغش والنصب في مسابقة (إلعب واربح) ، التي كان لها من فترة حملة ترويجية كبيرة شارك فيها الاعلامي الاستاذ جورج قرداحي ، وعدت الناس بربح جوائز يومية تصل الى ثلاثة الآف دولار نقداً واسبوعية تصل الى عشرين الف دولار.

الفقرة الاولى كانت مع سلسلة (لبنان 2015) في اطار الوداع المبكر للسنة. والليلة كانت مع شخصية العام 2015 في مجال الاقتصاد والاعمال المديرالعام لشركة كهرباء زحله المهندس اسعد نكد الذي ربح رهانه في ان تنعم زحله بالكهرباء 24 على 24 ساعة، والذي يعتبر انجازا خارقا على المستوى اللبناني. المهندس نكد قال ان حلمه كان ان يحصل اللبناني على كهرباء 24 على 24، وانه استطاع اخيرا ان يحقق حلمه، مشيرا الى ان القانون يسمح فقط لمؤسسة كهرباء زحله باعطاء الكهرباء لزحله وانارة لـ17 بلدة، وهذا ما تفعله المؤسسة 

وتغطي عجز مؤسسة كهرباء لبنان. وعبّر عن تأييده لتعميم التجربة، وقال ان هذا ممكن اليوم في مدينة جبيل.

وضمن جردة اخر السنة ، فقرة مع ما هو اهم حدث لم يحدث سنة 2015، وبعد تصويت على التويتر صوّت ستون في المئة لموضوع عدم انتخاب الرئيس ، فيما اختار اربعون في المئة موضوع عدم انشاء جسر جل الديب.

مدير مشروع تطوير النقل الحضري ببيروت الكبرى في مجلس الانماء والاعمار المهندس ايلي الحلو اشار الى ان مجلس الوزراء وافق على اقامة جسر على شكل U، وخصص مبلغ 48 مليون دولار لذلك يشمل الاستملاكات والانشاء، وقال ان الاستملاكات كلفت اكثر مما قدر لها، وان مجلس الانماء والاعمار وجه كتابا الى مجلس الوزراء بالكلفة الحقيقية.

المحامي عبدو ابو جودة من حركة "المتن بيتنفس من جل الديب" تساءل عن اسباب عدم تنفيذ الجسر مع ان هناك قرارا من مجلس الوزراء، محملا مجلس الانماء والاعمار مسؤولية عدم اقامة الجسر. بدوره السيد وليد أبو سمرا من تجمع "لفك الحصار عن جل الديب والمتن" اعتبر ان الشكل المقرر للجسر هو كارثة على المنطقة، وتم اتخاذ القرار بعد ضغوط سياسية، ولا يشكل حلا جذريا لازمة السير.

الفقرة التالية كانت مع اخصائية التغذية السيدة ايمان عيتاني التي تناولت الفوضى والاخطاء التي ترتكب في هذا المجال. وتم التطرق الى اعلان وزير الصحة وائل ابو فاعور عن اصدار قرار لتنظيم عمل اخصائيي التغذية والمحلات المختصة بوجبات الدايت. واشارت السيدة عيتاني الى ضرورة وضع حل للفوضى حفاظا على صحة الناس، مشيرة الى اهمية تنظيم الوجبات اليومية.

 وفي الختام، الحلقة الثالثة من قصة "ارملة رجل حي". السيدة ابتسام عبد الله التي قالت انها اكتشفت عبر الفايس بوك ان زوجها الذي انتحر سنة 1988 لا يزال على قيد الحياة ، ويعيش متخفيا في الولايات المتحدة ، هربا من دعاوى قانونية في لبنان اوضحت انها تريد الحصول على حقوقها كاملة. ابن الزوج السيد وسام جابر رد عبر الهاتف من باريس فقال اذا كانت ابتسام تعتقد انه لا يزال على قيد الحياة، يمكنها ان تذهب اليه. واحتدم الجدل بينهما.

 

[ Back ]