الحياة: «لبنان على الشاشة» من باريس إلى نيويورك

15-03-2017

يجول الإعلامي اللبناني زافين قيومجيان في عواصم غربية لتوقيع كتابه الصادر أخيراً «لبنان على الشاشة» الذي يتناول تاريخ التلفزيون اللبناني وتطور الثقافة الشعبية اللبنانية، من خلال أفضل لحظات التلفزيون اللبناني في زمنه الجميل.

وتبدأ جولة التوقيع الثلثاء المقبل من مكتب وزارة السياحة اللبنانية في باريس، حيث تقام حفلة استقبال، ثم يتوجه زافين إلى نيويورك، حيث يوقع كتابه الخميس في 23 آذار (مارس) الجاري في الجامعة اللبنانية الأميركية في مدينة نيويورك، بدعوة من الجامعة والقنصلية اللبنانية هناك. ويستأنف زافين جولته في نيسان (أبريل) المقبل في عواصم ومدن جديدة، يعلن عنها في حينه.

يقرأ كتاب «لبنان على الشاشة»  و«هو أوّل كتاب من نـوعه باللغـة الانكليـزيـة، تـجـربـة التلفزيون اللبنانيّ من منظار عالميّ، ويضع هذه التجربة على الخريطة العالميّة للتلفزيون».

ويقع الكتاب (دار هاشيت – أنطوان) في 464 صفحة، ويحتوي على أكثر من ألفي صورة، تغطّي ثلاثة عقود ونيّف من تاريخ لبنان. وهو يتوجه إلى جمهور عالميّ فيستعرض أهم لحظات التلفزيون اللبناني بأفضل وأسوأ ما أنتج، منذ لحظة تأسيسه في العام 1959 وصولاً إلى إقرار قانون الإعلام المرئي والمسموع في العام 1994، ويتوقف مطوّلاً عند منعطف نهاية الحرب في العام 1991، وسُبُل انتقال التلفزيون اللبناني من زمن الحرب إلى زمن السلم بعيد اتّفاق الطائف. 

ويعدّ الكتاب، «مرجعاً غنياً يسلط الضوء على رموز العصر الذهبيّ وأساطيره، ويأتي ليسدّ فراغاً في المكتبة العالمية حول الثقافة الشعبيّة والتلفزيون اللبنانيّين، ودورهما الرائد والمؤثّر في الشرق الأوسط».

http://www.alhayat.com/Articles/20716724/-لبنان-على-الشاشة--من-باريس-إلى-نيويورك