صحيفة السفير: عودة إلى السياسة بنبض جديد

9-9-2015

رندة جباعي فخري: قبل ربع قرن تقريباً، أطلّ زافين قيومجيان للمرة الأولى على شاشة «تلفزيون لبنان»، واستطاع يومها فرض نفسه بقوة في مجال الأخبار السياسيّة. حفظ الجمهور اللبناني وجهه، وبالرغم من صعوبة لفظ اسم كنيته، بات اسمه الأوّل علامة فارقة لدى كثيرين.

صحيفة الخليج (الامارات): ذاكرة التلفزيون جزء من هويتي

14-8-2015

لا يختلف اثنان حول مهنية وحرفية مقدم البرامج زافين قيومجيان في تعاطيه الجريء مع المواضيع الاجتماعية التي عالجها في برامجه كافة على مدار 25 عاماً من مشواره المهني، من «تلفزيون لبنان»، إلى شاشة «تلفزيون المستقبل»، حيث يقدّم برنامجه «بلا طول سيرة». مسيرة رائدة ومتجددة، أغنت التجربة التلفزيونية في لبنان والعالم العربي، جعلته 

Huffington Post: Magda Abu Fadil: Lebanon’s 100 History-Making Moments

16-7-2015

Few may know or have viewed Perry Mason, Bonanza, The Green Hornet, The Fugitive and The Man From U.N.C.L.E on a black and white TV set. Fewer yet may imagine a third of a 19-inch screen filled with Arabic and French subtitles, or Flipper dubbed into French and having to adjust a rabbit's ears antenna to get a clear picture.

تغريدة: حسان الزين: انقلاب زافين

23-7-2015

بقلم حسان الزين: لحظة لا أنساها: زافين قيومجيان، بعد أحداث أيار 2008، يقول عبر شاشة المستقبل إن ما جرى يجبره على أن يكون طائفيّاً.
يا الله، صدمة لم أحبّها له. لم أصدّقها. غسلتها مئة مرّة. وفي كل مرّة كانت تنظف قليلاً وتتسخ قليلاً. قلت هي ردّة فعل من إعلامي يعترض على استباحة مؤسسة إعلاميّة. وردّة فعل من لبناني يرى لبنانيّاً يقاتل لبنانيّاً.

مجلة سيدتي: عفت شهاب الدين: زافين قيومجيان يؤرخ 100 لحظة تلفزيونية ويوثقها في كتاب.

6-7-2015

أطلق الإعلامي زافين قيومجيان مؤخراً كتابه بعنوان " "أسعد الله مساءكم: مئة لحظة صنعت التلفزيون في لبنان"، يضمّ معلومات منوّعة وشاملة حول تأسيس التلفزيون، خاصة وأنه عمل بداية مشواره الإعلامي كمراسل في تلفزيون لبنان الذي أكسبه خبرة طويلة في هذا المجال. وحالياً، يتابع زافين إعداد وتقديم برنامجه الاجتماعي "بلا طول سيرة" بعد النجاح الكبيرالذي حصده في موسمه الأخير.

السفير الفرنكوفوني: كتاب زافين الجديد: الاكثر مبيعا بطبيعة الحال

6-7-2015

Le nouveau livre de Zaven… best-seller bien entendu ! Zaven Kouyoumdjian aime les livres. Il a aussi le talent de les faire aimer par son lecteur, peut-être parce qu’il y met toute son âme. Ce journaliste populaire écrit donc des livres, et il semble qu’il connaisse le secret pour ne créer que des best-sellers, qui pulvérisent les records de ventes.

القدس العربي: زهرة مرعي: نحتاج لذاكرة جماعية.

5-7-2015

القدس العربي: زهرة مرعي: يدرك صاحب برنامج «سيرة وانفتحت» في كتابه الكبير 318 صفحة «أسعد الله مساءكم» أنه يجتهد لحفظ ورقي لذاكرة بصرية غدّارة. ويعرف سلفاً وكما ورد في مقدمته أن التلفزيون «يحرق أبطاله ويمضي في حال سبيله من دون أن يصنع لنفسه ذاكرة». ومع ذلك أصرّ وتعب مع فريق عمل موسع، وعلى مدى خمس سنوات في نبش وترتيب وتقديم 100 لحظة تلفزيونية مرّت على شاشة تلفزيون لبنان الرسمي منذ بدئه سنة 1959 وحتى 1989 بحلوها ومرّها. 

موقع المدن: روجيه عوطة: زافين: صناعة زمن الهواء.. وتصويره

4-7-2015

ليس كتاب "أسعد الله مساءكم" لزافين قيومجيان (هاشيت. أنطوان-2015) مجرد توليف أرشيفي، بل أن "اللحظات" التلفزيونية التي يحتويها، والتعليقات المكتوبة التي تُضاف إليها، تنتج مساراً بعينه. هو، أولاً، يتسم بوضوح التحقيب، وثانياً، بدقة الإختيار. ذاك أن الكتاب يتعدى فعل الأرشفة، من زاويتيّ الحفظ والتذكر، إلى زاويتيّ التركيب والتصنيع، بحيث أنه يؤلف التلفزيون في لبنان بالإستناد إلى واقعاته الأكثر بروزاً والأكثر عطفاً لمناحي الشاشة الصغيرة ومآلاتها.

ماغازين: نايلة راشد: زافين يروي التلفزيون والذكريات والتاريخ.

4-7-2015

Magazine: Nayla Rached: Zaven Kouyoumdjian raconte la télévision. D’histoires, de mémoire et d’Histoire. Après Lebanon shot twice, Zaven Kouyoumdjian a récemment publié, aux éditions Hachette/Antoine, l’ouvrage Assaada llahou Massa’akoum - Cent moments qui ont créé la télévision au Liban. Au fil de l’entretien 

السفير: طلال سلمان: برافو زافين

3-7-2015

أسعد الله صباحك يا زافين.. عرفت الزميل زافين قيومجيان منذ سنوات بعيدة، وفي كل لقاء كان «الرجل الهادئ» خافت النبرة، والذي يشعّ وجهه بابتسامة مضمرة، يتدفق أفكاراً وملاحظات جدية، بينما أنا غارق في تأمل ملامحه، حيث تتربع السذاجة وتكملها التماعة عينيه ذكاء. ولقد تعددت الأفكار التي حوّلها زافين إلى برامج تلفزيونية ملامساً باستمرار جوانب إنسانية مطموسة أو مهملة، متميزاً بطريقة تقديمه التي تكشف كم تعِب لإنجاز ما يقدّمه.

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14